ماذا تفعل في فترات ركود السوق؟

ماذا تفعل في فترات ركود السوق؟

ليست كل الأيام وردية والأرباح متصاعدة طوال الوقت! عليك تفهم طبيعة عملك جيدًا قبل دخول السوق والتعامل مع كل المستجدات خاصة في حالة ركود السوق، ومن المعروف أن التسويق عبارة عن مجموعة من الآليات المستخدمة لإنجاح الكثير من الأنشطة.

 

كل الخدمات والمنتجات والسلع تحتاج إلى دراسة جيدة طوال الوقت حتى إذا جاءت لحظة ركود السوق يكون لديك الأسلحة التي تستخدمها للتعامل مع هذا الأمر ولا تُصبح الخسارة كبيرة.

 

لا تقل “لا يوجد حل فالجميع يُعاني”! لأنه ببساطة فكرة واحدة وربما أكثر قد تضعك في مكانة أخرى من تحقيق الأرباح وتُصبح أنت النموذج والجميع يجري وراءك.. لا شئ مستحيل عزيزي مع المزيد من التفكير والإبداع الأمور تُصبح على ما يُرام.

 

·       مراحل “ركود

من المراحل التي يمر بها السوق في بعض الأحيان الركود، ووقتها يكون تسويق السلعة أو المنتج أو الخدمة خلالها أمرًا صعبًا؛ ولكنه ليس مستحيلًا حيث تتراجع القوة الشرائية ومعدلات الربح.

 

وربما أيضًا تُصبح النظرة الشرائية لسلعتك أو التفاعل مع الخدمة التي تُقدمها سلبية للغاية وبدلًا من أن تكون أساسية تُصبح كمالية.. لا بأس عليك تفهم طبيعة السوق جيدًا للتغير من هذا النمط الشرائي أو التعامل معه بمكر.

 

·       تراجع مستويات البيع

وهي أحد المراحل في ركود السوق التي تعتمد على تراجع مستويات البيع حيث يُخفض من خلالها المستهلك والعميل المستهدف من مستوى الشراء بشكل أكبر من أي مرحلة سابقة.

 

في هذه الحالة عليك تفهم ما يُفكر به حقًا المستهلكون وهل حقًا الحل في تخفيض الأسعار أم تغيير المط الشرائي أم تحسين المنتج / الخدمة.. كل هذه الأسئلة يُمكنك الإجابة عليها من خلال استطلاعات رأي وآراء الخبراء بالاستعانة بفريق عمل فعال.

 

·       التسويق هو الحل

يُعتبر التسويق هو الحل حيث أنه أحد أهم العوامل التي تعتمد عليها من أجل تحقيق النجاح ورفع قيمة العائد، ولا بأس بتحفيز العميل من أجل اتخاذ القرار الإيجابي والتفكير جديًا في شراء سلعتك أو التفاعل بشكل جيد مع الخدمة التي تُقدمها.

 

وعليك مراعاة أيضًا فكرة تغير الأسواق بسرعة وعامل الوقت، وقلة الطلب على المنتج لأسباب متعددة كتغير أذواق أو حاجة المستهلك، عليك دراسة السوق جيدًا والتفكير خارج الصندوق من أجل تجاوز مرحلة ركود السوق..

Scroll to Top

لا تجعل اى شئ يعوقك عن الحصول على شهادة معتمدة دوليًا ... انضم الآن الى احد برامجنا المعتمدة اونلاين